لماذا ستسود التجارة الاجتماعية في 2020؟ كيف تبدأ فيها من الآن؟

بواسطة: Sultan

عندما يتعلق بالأمر بالشبكات الاجتماعية غالبًا ما يصعب التنبؤ بالمستقبل، وذلك لسرعة تطور هذا المجال. ولكن إذا نظرنا إلى الاتجاهات الجديدة التي بدأت في الانتشار بالفعل، ربما تبدأ صورة المستقبل في التكون. التجارة الاجتماعية هي واحدة من أهم الاتجاهات الشائعة في وسائل التواصل الاجتماعي اليوم، ويبدو أن تأثيرها سيكون أكبر في عام 2020. في هذا المقال نوضح ماهية التجارة الاجتماعية وطبيعتها، وكيف يمكن الاستفادة منها إلى أقصى حد لتعزيز العلامة التجارية وزيادة المبيعات بشكل فعّال.

ماذا تعني التجارة الاجتماعية؟ وما آلية عملها؟

التجارة الاجتماعية هي بيع المنتجات مباشرة داخل منصات التواصل الاجتماعي. وهذا يختلف عن التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لأن عملية التسويق تهدف إلى جلب المزيد من الزيارات إلى متجرك، بعكس التجارة الإجتماعية، والتي تمكنك من إتمام عمليات البيع بشكل كامل داخل الشبكات الاجتماعية دون الحاجة إلى زيارة المتجر.

هناك الكثير من الفوائد لهذه العملية حيث تمثل التجارة الاجتماعية طريقة أكثر انسيابية لبيع المنتجات، خصوصًا مع موجود مميزات مثل تسهيل عمليات الدفع عن طريق روبوت الدردشة؛ عملية الشراء عبر شبكات التواصل الاجتماعى تتم بعدد ضغطات أقل مقارنة بالتجارة الإلكترونية التقليدية من خلال متجر على شبكة الإنترنت.

وتتفوق التجارة الاجتماعية على التجارة التقليدية من خلال زيادة فعّالية الزيارات وتعزيز فرص تحويلها إلى مبيعات حقيقة.

تخيّل السيناريو التالي:

"لديك متجر تقليدي، وحصلت على 10 آلاف زيارة مثلًا؛ حوالي 25% منهم أعطوك بريدهم الإلكتروني، وعندما أرسلت لهم بريدًا إلكترونيًا، فتح 25% منهم الإيميل؛ و5% فقط قاموا بالنقر على الرابط الموجود في البريد الإلكتروني، و3% من هؤلاء قاموا بالفعل بشراء منتج من داخل المتجر"

إجمالي عدد عمليات الشراء الآن هو "1"، من أصل ١٠ آلاف زيارة.

ولكن على الجانب الآخر، تخيل هذا السيناريو مع روبوت الدردشة في الماسنجر:

" 10 آلاف زائر للمساعد الآلي الخاص بصفحتك "روبوت الدردشة"، يمكنك مراسلة 99% منهم بالفعل، ومعدلات الفتح بالنسبة لرسائل المساعد الألي حوالي 75٪؛ ومن هذه المجموعة 48٪ مثلًا قاموا بالضغط على الرابط، وبعد ذلك يشتري 1٪ منهم فقط أحد منتجاتك."

إجمالي عدد عمليات الشراء الآن هو 35، مقارنة بعملية شراء واحدة في التجارة الإلكترونية التقليدية. فيما يلي تمثيل بصري لهذا السيناريو.

المصدر: Buffer

لتحميل كتاب دليلك العملي للتسويق عبر إنستقرام

توجد عدة مراحل تشكل عملية التجارة الإجتماعية، هذه المراحل كالتالي:

  • السهولة
  • التسوق يتحول إلى لعبة
  • التسوق يتحول إلى اكتشافًا
  • التسوق يتحول إلى متعة

تفي قنوات التجارة الإلكترونية الحالية بشكل رئيسي بالبندين 1 و 2، في حين أن 3 و 4 هما اتجاهات مستقبلية يمكن البناء عليها. تُحقق التجارة الاجتماعية كلاهما بسهولة أكبر من قنوات التجارة الإلكترونية التقليدية لأنهما امتداد طبيعي أكثر لسلوك المستهلك الحالي.

كيف تبدو التجارة الاجتماعية على انستقرام وفيسبوك؟

اللاعبون الأساسيون في التجارة الاجتماعية هم انستقرام وفيسبوك، بالإضافة إلى منصة بنترست"Pinterest". وتشير بيانات فيسبوك أن 70٪ من المتسوقين يتصفحون انستقرام  لاكتشاف المنتجات. ربما لهذا السبب، فإن خارطة الطريق الخاصة بانستقرام تُركّز على تحسين تجارب الشراء الرقمي داخل المنصة.

التجارة الاجتماعية في انستقرام

أكبر تطور في هذا السياق هو خدمة دفع المشتريات في انستقرام "Instagram Checkout " ، وهي تجربة تسوق مضمنة بالكامل في تطبيق انستقرام. ومتوفرة حاليًا فقط لمجموعة مختارة من العلامات التجارية  مثل شركة نايك "Nike" المتخصصة في إنتاج الملابس والأحذية والأدوات الرياضية، يمكنك رؤية المنتج الذي تريده في الصفحة الرئيسية ومن ثم تُكمل عملية الشراء بالكامل دون مغادرة انستقرام.

التجارة الاجتماعية في فيسبوك

فيما يخص فيسبوك، فقد خطوا خطوات كبيرة بالفعل نحو التجارة الاجتماعية من خلال متاجر صفحات فيسبوك وماسنجر. يمكن للشركات إنشاء متجر كامل داخل فيسبوك، بسهولة وسلاسة. ويمكن من خلال هذه الصفحات:

  • إضافة منتجات جديدة وتحديث معلومات المنتج.
  • البيع المباشر من خلال الصفحة.
  • الاستفادة من إعلانات فيسبوك للترويج لهذه المنتجات.

اقرأ أيضًا: 12 نصحية أساسية للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

كيف تبدأ التجارة الاجتماعية في عام 2020؟

1-   ركز على أهم المنتجات منخفضة التكلفة

من المنطقي أن المنتجات الأقل تكلفة قد تبيع بشكل أفضل على وسائل التواصل الاجتماعية لأنها عادة ما تجذب أشخاصًا في موقع معين في رحلة المشتري الخاصة بهم حيث يتوقون إلى الشراء، دون الحاجة إلى البحث عن تقييمات والتفكير المستمر في مدى جدوى المنتج من عدمه.

ولهذا السبب نوصي باستخدام نهج استراتيجي لما تدرجه للبيع على وسائل التواصل الاجتماعي. حين تبدأ بأفضل منتجاتك، فأنت تبيع العناصر التي تجذب أكبر عدد من الجمهور والتي قد ثبت صداها مع المعجبين بالفعل. وإذا كنت تبيع منتجاتك الأقل تكلفة منها، فأنت بذلك تسهل عملية الشراء على المتسوقين.

2-   استخدم الأدوات المناسبة

هناك الكثير من الخيارات الرائعة، لكننا نريد تسليط الضوء على اثنين فقط:

أولاً، هناك أداة مراسلة تسمى ManyChat:

 والتي تتيح لك الجمع بين حملات فيسبوك ماسنجر وحملات الرسائل النصية القصيرةSMS . يمكن أن يكون ManyChat وأدوات الدردشة الأخرى مثله أمرًا رائعًا في جمع العملاء المحتملين وتحويلهم إلى مشترين.

ثانيًا: أداة jumper.ai:

وبالمثل، توجد أدوات أخرى مثالية للتجارة الاجتماعية مثل أداة jumper.ai. تأتي هذه الأداة مع روبوتات الدردشة مؤتمتة مسبقة الصنع، والتي تتكامل مع جميع أنواع الأدوات والأنظمة الأساسية المختلفة، ويمكنك دمجها مباشرة في انستقرام لإنشاء تجربة تجارة اجتماعية استثنائية.

3-   تعاون مع المؤثرين وشجع المعجبين على مشاركة منتجاتك

يمكن أن تكون هاتان المجموعتان - المؤثرين ومجتمعك- مفيدة جدًا لجهودك التجارية بفضل الطريقة التي يتم بها إعداد شبكات مثل انستقرام لتسمح العديد من ميزاتها الجديدة للأشخاص بمشاركة منتجاتك نيابة عنك ولا يزالون يرتبطون بتجربة الشراء التي لا تشوبها شائبة عند التسوق.

4-   القياس والمتابعة المستمرة

الهدف النهائي من التجارة الاجتماعية هو توجيه العملاء إلى إتمام عمليات الشراء. ويمكنك القيام بذلك بأي طريقة مثل مشاركة محتوى رائع. في نهاية المطاف، فإن أفضل قياس لاستراتيجية التجارة الاجتماعية هي التقدير المادي لعمليات البيع، كم عملية بيع تمت؟ وكم صافي الربح من تلك العمليات؟

وفي الوقت نفسه، كما تحدثنا أعلاه، قد لا يكون جميع جمهورك جاهزين للشراء بعد. ولذلك يوجد مجموعة متنوعة من المقاييس البديلة. على سبيل المثال، عدد عناوين البريد الإلكتروني التي تحصل عليها، ومعدلات الفتح، ومعدل النقر على الروابط داخل كل رسالة بريدية بالإضافة إلى معدلات التفاعل والمشاركة على الشبكات الاجتماعية.